منتدى هندسة زراعية جامعة المنوفية
الهندسة الزراعية جامعة المنوفية

منتدى هندسة زراعية جامعة المنوفية



 
اعرف من نحنالرئيسيةمحمد كاملاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخولانشر موهبتك
ادارة المنتدى بترحب بطلبة الهندسة الزراعية الجدد وتتمنى لهم عام دراسى جديد وتتمنى لهم دوام التقدم والتوفيق
تشكر ادارة المنتدى نيابة عن دفعة 2011 كلا من الدكتور كمال والدكتور ايهاب على المحهود المبذول لجميع طلبة هندسة زراعية جامعة المنوفية ونتمنى لهم دوام التقدم
بمناسبة محاولة حقوق الحق لاصاحبة نحن ايضا لينا حق ونطلب بتغيير فى مجالنا (الهندسة الزراعية )من اجل مصلحة البلاد وليس من اجل المصلحة الشخصية لنا
ترحيب خاص باشباب وبنات هندسة زراعية جميع الجامعات فى الدول العربية اللى منورين المنتدى وفى انتظار مزيد من المواضيع والمشاركات وارائهم
يعتذر ادمن المنتدى لعدم متابعتة لمطالب الاعضاء وعدم تجديد المواضيع نظرا لانشغالة باداء الخدمة العسكرية ونتعهد بكل ماهو جديد فى اقرب وقت ممكن
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
عدد زوار منتدانا

.: عدد زوار المنتدى :.



شاطر | 
 

 ليكن القرآن رفيقنا الدائم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشق الحبيب
مهندس متميز جدا
مهندس  متميز جدا


عدد المساهمات : 185
نقاط : 128089
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 10/12/2009
العمر : 26

مُساهمةموضوع: ليكن القرآن رفيقنا الدائم   السبت ديسمبر 12, 2009 12:52 pm

- القرآن كتاب لا يُملّ، فصحبته غنيّة، وهو أنيس لنا أينما كنّا، فنصطحبه معنا حيثما ذهبنا في الحلّ وفي الترحال.

- القرآن يعلِّمنا أن لانهتمّ بالحشو وباللغو وبالزوائد والتفاصيل والجزئيات، وأن نؤكّد على النقاط المهمّة والخطوط العريضة، إلّا ما احتاج إلى التفصيل. فقصص القرآن كلّها مجملة ومختصرة إلّا قصّة يوسف التي اجتمعت في سورة واحدة، لكنّ القارئ المتمعِّن فيها يجد أنّها مع التفصيل تجاوزت بعض اللقطات والمواقع غير الضرورية.

- كما يعلّمنا القرآن أن لا نتدخّل فيما لا يعنينا، ولا نتطفل على ما هو ليس من إختصاصنا، وما لا علم لنا فيه، كما في قوله تعالى: (يسألونك عن الرُّوح قل الرُّوح من أمر ربِّي) (الإسراء/ 85)، وقوله تعالى: (يسألونك عن السّاعة أيّان مرساها * فيمَ أنتَ من ذكراها) (النازعات/ 42-43).. أي كن مشغولاً بما أنت عنه مسؤول.

- القرآن كتاب الصحّة العقلية والفكرية والنفسية والروحية.. به تطمئنّ القلوب وتنشرح الصدور لما فيه من بشائر وبصائر، فهو ليس كتاب تأريخ وإن كان للتاريخ فيه مكان، وهو ليس كتاب علوم وإن كان للعلوم فيه نصيب، بل هو كتاب هداية للعالمين ونور وشفاء ورحمة.. فيه نبأ ما قبلنا وخبر ما بعدنا وحكم ما بيننا.

- خذ معك عدداً من الأشرطة الصوتية القرآنية في رحلاتك.. استمع إليه وأنت في السيارة، أو في محلّ إقامتك.. لكن لا تستمع إليه وأنت ساهٍ مشغول عنه (فاسْتمِعُوا له وأنصِتوا) (الأعراف/ 204).

- استذكر ما تحفظ من آياته وسوره في أوقات فراغك حتّى لا تنسى ما حفظت، وزد على رصيدك ممّا تحفظ منه.

- انتخب عدداً من آياته الكريمة التي تذكّرك بالله وباليوم الآخر، وبالعمل في سبيل الله وبمصيرك وبمسؤولياتك، وخطّها بخطّ جميل، وعلّقها في أماكن يقع نظرك عليها دائماً، في المنزل أو المكتب أو مقدّمة دفاترك أو مفكرتك وتحت زجاج طاولتك.

- تدرّب على قراءة القرآن وإجادتها من خلال معلّم مباشر أو عن طريق مقرئ تتابع معه أصول القراءة الصحيحة عبر الأشرطة المتوفّرة بكثرة.

- إقرأ تفسيراً كاملاً للقرآن، ولو تفسيراً مختصراً يعطيك معاني مفرداته لتتذوّق جمال القرآن أكثر، وتفهمه فهماً كاملاً.

- سجِّل ما يعنّ لك من معانٍ ومفاهيم ودروس أثناء قراءتك للقرآن أو بعد الانتهاء منه، فالقراءة تفتح في ذهنك أفكاراً جديدة وآراء جديدة وربّما أساليب عمل جديدة.

- حاول أن تطبّق بعض الآيات لترى أثرها العملي بنفسك، فأنت مثلاً تقرأ في سورة (الطلاق): (ومَن يتّق الله يجعل له مخرجاً * ويرزقه من حيث لا يحتسب) (الطلاق/ 2-3). فجرّب إذن كيف تكون تقيّاً لترى كيف أنّ الله يجعل لك الأبواب والسبل مفتوحة، وكيف يجعل من أمرك يسراً، وكيف يرزقك من حيث لا تشعر ولا تقدّر.

- تذكّر دائماً.. أن كلّ خطاب في القرآن موجّه إليك.. وانظر إلى آياته وسوره على أنّها نزلت عليك.. وتعامل معها تعامل الذي لديه خطّة عمل ناجحة يريد أن يصل بها إلى أقصى درجات النجاح.
- تابع أخبار القرآن.. في مسابقاته وإذاعاته وبرامجه، وما يكتب عنه من بحوث ودراسات.. فذلك يزيد من حبّك وتعلّقك بهذا الكتاب العظيم.

- إقرأ الأحاديث التي تتحدّث عن فضائل القرآن وآدابه وثوابه وأساليب التعامل معه، فإنّها تنشِّط الرّغبة في تلاوته وترتيله والتدبّر فيه والإنشداد إليه.

- إنّ الفتاة التي ترضى أن يكون القرآن مهراً لها، كما كانت النِّساء المسلمات يفعلن على عهد النبي صلى الله عليه وسلم .. تقول لشريك حياتها: على هدي القرآن أريد لحياتنا أن تسير.. وببركته نبتدئ.. ووفق تعاليمه نتعامل.. إنّه تقليد رائع.. لكنّنا يجب أن نتذكّر معانيه ودلائله

_________________
ادم الصلاة على الحبيب فانها هى نور وجهك حينما تاتيه قلب تمكن حب احمد فيه تالله ان الذنب لا ياتيه [url]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
eng asmaa
مهندس زراعى متميز
مهندس زراعى متميز


عدد المساهمات : 55
نقاط : 127771
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 12/12/2009
العمر : 27
العمل/الترفيه : مهندس مع ايقاف التنفيذ

مُساهمةموضوع: رد: ليكن القرآن رفيقنا الدائم   الجمعة ديسمبر 25, 2009 5:35 am

اكثروا من قراءه القران فانه ياتي شفيعا يوم القيامه
وجزاكم الله خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
اميرة القلوب
مهندس متميز جدا
مهندس  متميز جدا


عدد المساهمات : 169
نقاط : 124692
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 14/02/2010
العمر : 26
الموقع : عالم الرومانسيه والخيال
العمل/الترفيه : سفيره للنوايا الحسنه

مُساهمةموضوع: رد: ليكن القرآن رفيقنا الدائم   الثلاثاء فبراير 23, 2010 6:15 am

ماشاء الله عليك يا بشمهندس ربنا يجعله فى ميزان

حسناااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ليكن القرآن رفيقنا الدائم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى هندسة زراعية جامعة المنوفية :: القسم الاسلامى :: قسم القرأن والادعية-
انتقل الى: